سنا مصر
أهلاً بك زائرنا الكريم فى منتداك سنا مصر
لو كنت هاوى ... لو كنت غاوى .....لو كنت ناوى

تعالى .............شاركنا .......رسالتنا
عقل صافى ....قلب دافى....مجتمع راقى



سنا مصر

منتدى اجتماعي ثقافي تعليمي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
ادارة المنتدى : ترجو كل مَن لديه مواد علمية أوتعليمية أن يشارك بها وله جزيل الشكر
مرحبا يا مارسيل بروست 060111020601hjn4r686 وليد السيد راضي مارسيل بروست 060111020601hjn4r686 نشكر لك إنضمامك الى أسرة منتدى سنا مصر ونتمنى لك المتعة والفائدة
أستغفر الله استغفاراً أرقى به بفضل الله و رحمته إلى درجات الأوابين


 

 مارسيل بروست

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نوجا مصرية
 
 
avatar

انثى
عدد المساهمات : 1939
مارسيل بروست 7aV76083
الدولة : مصر
النواية الحسنه
تاريخ التسجيل : 06/12/2010
مزاجى : مارسيل بروست 665449037
المهنة : مارسيل بروست Profes10

مارسيل بروست Empty
مُساهمةموضوع: مارسيل بروست   مارسيل بروست I_icon10الإثنين 4 أبريل - 21:13

الروائي المعذب مارسيل بروست
مارسيل بروست

"الفنان هو شخص يحيا وحيدا ولا يعتبر الأشياء المرئية ذات قيمة مطلقة، ولايمكنه العثور علي تدرجية القيم إلا في نفسه".

يمكن
القول إن الروائي الفرنسي مارسيل بروست "1871-1922" الذي تمر اليوم ذكري
رحيله هو الذى استطاع أن يفضل بين "أنا التجربة" و"أنا الكتابة" وذلك من
خلال عمله الذائع الصيت: "البحث عن الزمن المفقود" ويمكن القول أن هذا
العمل الهائل كما وكيفا هو سيرة بروست منذ الطفولة وحتى سنوات الشباب
عندما استهواه الأدب.


تميز مبكر

ولد
مارسيل بروست بالقرب من باريس لأب كاثوليكي وأم يهودية ودرس القانون
والأدب، تخرَّج في إحدى مدارس الليسيه الفرنسية المرموقة كما درس في
السوربون، وعاش حياة اجتماعية واسعة مختلطاً بالطبقة الراقية التي شكلت
مادة خصبة لكتاباته الروائية.


عانى
من مرض الربو منذ طفولته، وأصبح مبتعداً عن المجتمع مع حلول عام 1897
بعدما ازدادت حالته الصحية سوء. كما أثرت وفاة والدته في عام 1905 على
جعله أكثر انعزالاً.


ولكنه
علي الرغم من صحته الهشة، واصابته المبكرة بالربو، إلا أنه كان شابا
ممتلئا حيوية. بل أنه فى سنوات المراهقة أسس مجلة أدبية سماها "المائدة"
ولم تكفه المعارف التى حصل عليها بجهده الخاص، بل حصل على شهادات عليا فى
الفلسفة والقانون.


وقد
ساعده اهتمامه بالناقد الفنى الانجليزى روسكين على الالمام بأسرار الفنون
التشكيلية والموسيقى والفن المعماري. أما ثقافته الواسعة فقد منحته القدرة
على كتابة مقالات نقدية من طراز رفيع، حول سانت بوف وفلوبير وميشليه
وارنست رنان وآخرين.


شهرة بروست

في
بداية 1919، كان مارسيل بروست مريضا. ولم يكن يملك القوة لا لتنقيح وتصحيح
عمله "البحث عن الزمن المفقود"، ولا حتى لفتح الرسائل التي كانت تصله.


وكان
المجلد الأول من العمل المذكور قد صدر على نفقته الخاصة. واما الثاني فكان
قد صدر عن دار غاليمار التي لم تكن تصدر حسب قوله غير اعمال عدد محدود من
الكتاب من امثال بول سوران وبول كلوديل واندريه جيد وشارل بيغوي، وكانت
تلك الفترة صعبة جدا بالنسبة له.


فصاحبة
المنزل كانت ترغب في بيعه. لذا كان عليه ان يدفع الايجار الذي لم يدفعه
منذ ثلاثة اعوام، والا فإن الطرد سيكون مصيره. وبسبب القلق الذي كان يعاني
منه، كان يشرب القهوة تلو الاخرى حتى يتجاوز العشرين احيانا.


وبدأت
تظهر بارقة امل عندما أعلمه صاحب دار "غاليمار" انه سيصدر المخطوط خلال
اسبوعين. غير ان جاك ريفيير الذي كان يدير "المجلة الفرنسية الجديدة"
التابعة للدار المذكورة، عرض عليه نشر فقرات من المخطوط في العدد الذي
سيصدر أول الصيف
.
وبما
ان ذلك سوف يؤجل اصدار الكتاب، فإن مارسيل بروست رفض العرض بشدة. ثم
ازدادت الظروف سوءا عندما اضطر الى ترك بيته القديم ليسكن في شارع صاخب
ضاعف من مرضه وخوفه من الموت. بالاضافة الى ذلك كان جيرانه يؤرقونه ليلاً
ونهاراً بصراخهم حتى انه كان احيانا يعتقد أن هناك رجالا ونساء "يذبحون من
الوريد الى الوريد".


وفي
العاشر من ديسمبر 1919، منح جائزة "غونكور" الشهيرة. وكتبت عنه وعن عمله
عشرات المقالات وهكذا اطمئن مارسيل بروست الذي ظل ينتظر الشهرة، اذ اصبح
بين عشية وضحاها من مشاهير الكتاب في فرنسا.


مرددا: "علي الكتابة أن تكون مفتوحة علي كل الجهات، أن تكون سفرا من دون بداية ونهاية، وعلي الكاتب أن يحلم بمثل هذا السفر دائما".

مفهوم الأجيال الصاعدة

فى
أواخر القرن التاسع عشر، كان مارسيل بروست يكتب ملاحظاته الفنية والأدبية
في أجندته الخاصة . وكانت هناك ملاحظة عن "الأجيال الصاعدة" وردت في الجزء
الثاني من روايته " البحث عن الزمن المفقود " المسمى "في ظلال ربيع
الفتيات" كتب مارسيل بروست في ملاحظته متسائلا عن مدى تأثير الأعمال
الأدبية والفنية في المناخ الأدبي العام من حيث خلق جيل جديد صاعد، هو ابن
شرعي لهذه الطفرة الإبداعية. فالعمل الفريد كالقائد الذي يتقدم المسيرة
ويفتح الطريق لمن يأتى بعده.


يوضح
مارسيل بروست : أن الأجيال القادمة أو الصاعدة هي أجيال العمل الإبداعي
الفريد. ولكن إذا صدر هذا العمل الفريد وتم تجاهله واختفاؤه وعدم الالتفات
إليه مدة طويلة خلال عصره، ثم تم اكتشافه ولفت الأنظار إليه على يد
الأجيال الأحدث، فإن هذه الأجيال لن تكون" الأجيال القادمة" بل سيكونون
جماعة من المعاصرين توقفت بهم حركة التطور مدة اختفاء أو إهمال ذلك العمل
الأدبي حتى وقت الالتفات إليه وإدراك قيمته !


إذن
ـ في رأى بروست ـ أن الأجيال "الصاعدة" هي التي تتخلق بذرتها من بزوغ عمل
فريد عبقري معاصر لها، يؤثر فيها ويدفعها إلى إدراك نواحي الجمال الفريد
فيه، التي لم تتوفر في أي عمل آخر معاصر له .


بروست يبحث عن الزمن المفقود

"إن فرض الكتابة هو فرض العثورعلي الذات إزاء الآخرين بل حتي ضدهم"

صدرت
أول أعماله عام 1896 تحت عنوان "الملذات والأيام" أما أهم أعماله على
الإطلاق فهي رواية "البحث عن الزمن المفقود" التي صدرت في 15 جزءاً و7
مجلدات في الفترة ما بين عامي 1913 و1927، وهي تُعتبَر واحدة من أهم
الأعمال الروائية المعاصرة
.
غلاف الرواية

ورغم
أن بروست كان كاثوليكي النشأة فرنسي الثقافة لا يرتبط عقائدياً أو
وجدانياً باليهودية، فإن كثيراً من الأدبيات والمراجع اليهودية تُصنِّفه
باعتباره يهودياً، فإن تناول بروست للشخصية اليهودية في روايته "البحث عن
الزمن المفقود" دفعت البعض لوصفه بمعاداة اليهود.


فروايته
تضم ثلاث شخصيات يهودية رئيسية، وتتميَّز شخصياته اليهودية بالتَكبُّر
الشديد ولكنه تكبُّر يخفي وراءه شعوراً عميقاً بعدم الأمان، فاليهود في
نظر بروست أقلية مضطهدة يتملكها جنون الإحساس بالاضطهاد والارتياب الشديد
في الآخرين، وهم "جنس ملعون" أشبه بالشواذ جنسياً، على حد قوله.


قدم
من خلالها رسم دقيق لأماكن ارتادها ولنساء ورجال التقاهم معظمهم من الفئات
البورجوازية والارستقراطية واستعراض لاحداث سياسية وثقافية وفنية عاشها
الكاتب أو عايشها.


وفي بداية كتابته للرواية كان يتسائل: هل أنا روائى؟

يقول
خيري عبد الجواد عن هذه الرواية : أنها مغامرة كائن رائع الذكاء، مريض
الاحساس ينطلق منذ طفولته فى البحث عن السعادة المطلقة، فلا يلقاها فى
الأسرة ولا فى الحب ولا فى العالم كله، ويرى نفسه منساقا الى البحث عن
مطلق خارج الزمان، شأن المتصوفين من الرهبان، فيلقاه فى الفن، مما يؤدى
الى اختلاط الرواية بحياة الروائى.


صدر الجزء الأول من الرواية عام 1913 واكتملت فى جزئها السابع عام 1927 ، بعد وفاة كاتبها بخمس سنوات.

ثلاثة
عشر عاما هى ما استغرقته كتابة هذه الرواية الضخمه، واصل فيها بروست العمل
ليل نهار حتى يستطيع اتمام مشروعه الأضخم فى تاريخ الرواية العالمية دون
كلل أو ملل حتي توفى فى الحادية والخمسين من عمره.


"
فى البحث عن الزمن المفقود" رواية يركز فيها الكاتب على نظرته الى العالم
عبر تفتت الزمن رواية تضم شخصيات متفسخة ومتآكلة ومندثرة تقول: ان زمنها -
على الرغم من تشبثها به - قد انتهى أو كاد، ولابد من انتظار الشيخوخة
البائسة والموت والزوال.


وهذه
الرواية، وإن لم تكن سيرة ذاتية، إلا أنها تستمد كثيراً من شخصياتها
وأحداثها من تجارب بروست وذكرياته الشخصية ويتخللها عدد من الأفكار
المحورية التي تتكرر في أشكال مختلفة عبر جميع الأجزاء، مثل الإغراء
الدائم للأرستقراطية الفرنسية، والشذوذ الجنسي، وفكرة الحب التي اعتبرها
بروست نوعاً من المرض أو الوهم، ثم موضوع الزمن الذي اعتبره بروست السيد
النهائي للإنسان والكون.


فالحياة
في مجراها ليست إلا زمناً مفقوداً وأوهاماً زائلة، والذاكرة والفن هما
السبيل الوحيد لاستعادة هذا الزمن المفقود وتحويل الأوهام إلى أشكال
ملموسة من الجمال الأبدي.


وفى
الجزء الأخير من الرواية يصرح بروست قائلا:"ان الحياة الحقيقية، الحياة
التى تم أخيرا اكتشافها وتوضيحها، الحياة الوحيدة المعيشة بامتلاء، هى
الأدب " .


ووفقا
للنقاد يتميَّز أسلوب بروست الأدبي بانتمائه إلى التراث الأدبي الفرنسي
الكلاسيكي، فقد تأثر بفلوبير وسان سيمون كما تأثر بالأدب الإنجليزي،
وخصوصاً أدب ديكنز وجورج إليوت وراسكين، ويُقال أيضاً إنه تأثر بوردزورث
ومفهوم الذاكرة عنده.


والذاكرة
لدي بروست لها بعد خاص فهي ليست مستودعا للذكريات فحسب، بل هى طاقة
للديمومة والتغيير، ويعتبر بروست من أهم الكتاب الذين أعاروا الذاكرة
اهتماما بالغا.


وفي
الرواية يقول: "أنا هنا، الآن، لأن الصراحة أتت إلي في هذه اللحظة عندما
كنت اشرب الشاي مع قطعة الحلوى، حياتي متمثقفة بهذه اللحظة، وأنا استنفر
جميع قواي لأعطي نفسي لهذه الحالة، لأعيشها، لمعرفة ما يمكن لها ان تعطيني
... لتحيي جسدي وروحي الميتة، لاني لا استطيع ان احييها بنفسي وأملئها
بالحياة، لا يمكن ان اشعر بالسعادة بالحب بالشجاعة من تلقاء نفسي... ولكني
هنا أحاول ان امد هذه الحالة قدر الامكان، وان حالفني الحظ سأعرف الحقيقة،
سأحيا
".


مارسيل بروست 22482.imgcache
مارسيل بروست 332035111



مارسيل بروست Fe392ed2b965e7603313be5f3a83760a
مارسيل بروست 13
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Amr Elbrazely
مستشاراداري
مستشاراداري
Amr Elbrazely

ذكر
عدد المساهمات : 3235
الـــــــبــــــرزيــــلــى
الدولة : مصر
وسام التميز الذهبى
تاريخ التسجيل : 22/12/2010
العمر : 24
وسام الكاتب المميز
الموقع : عايش بين جدران هذا المنتدى
مزاجى : مارسيل بروست 792096686
المهنة : مارسيل بروست Player10

مارسيل بروست Empty
مُساهمةموضوع: رد: مارسيل بروست   مارسيل بروست I_icon10الإثنين 4 أبريل - 21:14

شغـــــــــ((فى انتظار))ــــــــــــــــــــــفك


مارسيل بروست ALblK
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سنا مصر
صاحبة المنتدى
صاحبة المنتدى
avatar

انثى
عدد المساهمات : 9271
مارسيل بروست 7aV76083
الدولة : مصر
وسام الأدارى المميز
تاريخ التسجيل : 18/11/2010
الوسام الذهبى
الموقع : سنا مصر
مزاجى : مارسيل بروست 823931448
المهنة : مارسيل بروست Profes10

مارسيل بروست Empty
مُساهمةموضوع: رد: مارسيل بروست   مارسيل بروست I_icon10الثلاثاء 5 أبريل - 17:25

بارك الله فيكِ


يا مصر القلب مش قادر يشوف غيرك ..
ولا قادر ينول خيرك ..
ولا قادر يكون من غير جناح .. طيرك ..
لكن بردو بيستحمل ..
يقول عادي ولا يهمك ...
أنا اتعودت يا غالية متدقيش ..
مانا هافضل كده عايش على أمل إني بكره هاعيش


مارسيل بروست 9fa854a965e4291d6c5b1635859d09b6



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
   
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://snamasr.ahlamontada.com/
 
مارسيل بروست
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سنا مصر :: المنتديات الثقافية :: ▒█❤قسم شخصيات صنعت تاريخ❤▒█-
انتقل الى:  
الساعة الأن بتوقيت (مصر)
جميع الحقوق محفوظة لـسنا مصر
 Powered by ®https://snamasr.ahlamontada.com
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010