سنا مصر
أهلاً بك زائرنا الكريم فى منتداك سنا مصر
لو كنت هاوى ... لو كنت غاوى .....لو كنت ناوى

تعالى .............شاركنا .......رسالتنا
عقل صافى ....قلب دافى....مجتمع راقى


سنا مصر
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

سنا مصر

منتدى اجتماعي ثقافي تعليمي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
ادارة المنتدى : ترجو كل مَن لديه مواد علمية أوتعليمية أن يشارك بها وله جزيل الشكر
مرحبا يا مدن المغرب المغرب  060111020601hjn4r686 وليد السيد راضي مدن المغرب المغرب  060111020601hjn4r686 نشكر لك إنضمامك الى أسرة منتدى سنا مصر ونتمنى لك المتعة والفائدة
أستغفر الله استغفاراً أرقى به بفضل الله و رحمته إلى درجات الأوابين


 

 مدن المغرب المغرب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نوجا مصرية
 
 
avatar

انثى
عدد المساهمات : 1939
مدن المغرب المغرب  7aV76083
الدولة : مصر
النواية الحسنه
تاريخ التسجيل : 06/12/2010
مزاجى : مدن المغرب المغرب  665449037
المهنة : مدن المغرب المغرب  Profes10

مدن المغرب المغرب  Empty
مُساهمةموضوع: مدن المغرب المغرب    مدن المغرب المغرب  I_icon10السبت 7 مايو - 17:22

مدينة سلا والرباط ..،،بالمغرب
يفصل نهر أبي رقراق بين مدينتي
الرباط وسلا، ويجمع بينهما التاريخ والجغرافيا. وينتظر بعد تهيئة ضفتي
النهر، وفق تصميم هندسي راق، أن تصبح العاصمة الرباط نموذجا عالميا كما
تريد لها الحكومة، من أجل تفعيل سياحي واقتصادي، ومن أجل جمالية تضيف
لتاريخ المدينة وتراثها وثقافتها الكثير.
وقد شهدت المدينتان المتجاورتان منذ قرون بعيدة، الرباط عاصمة المملكة
المغربية، ومدينة سلا المجاورة لها، والواقفة قبالتها بشموخ، ازدهارا
وعمرانا متفاوتين، عبر محطات التاريخ الإسلامي

تقع مدينة سلا على الضفة الشمالية لنهر أبي
رقراق، على اليمين من مصبه في المحيط الأطلسي، وتتلفت لقبلتها التاريخية
والجغرافية مدينة الرباط. وتعود بدايات المدينة، حسب المؤرخين، إلى العهد
الموحدي. وشهدت المدينة عنفوانها وازدهارها في تلك الحقبة، وقد شيد فيها
يعقوب المنصور الموحدي المسجد الأعظم عام 1196م، غير أن المدينة لقيت
حفاوة أشد في عهد المرينيين، الذين جعلوا من هذه المدينة منافسا لـ"رباط
الفتح" التي أسسها الموحدون، وكانت رمزا لهم.
إذ أسس المرينيون إلى جانب المسجد الأعظم، وبملاصقة له، المدرسة المرينية،
وقد شيدها أبو الحسن المريني عام 1341، كأنما ليحاكي بها الحضور الموحدي
من خلال الجامع الأعظم. كما زودت المدينة خلال هذه الحقبة بسور الأقواس،
أو سور الماء العظيم، الذي أنشئ بطريقة هندسية بديعة، لتزويد المدينة
بالماء. وعرفت البنايات المنشأة آنذاك بمؤثرات هندسية أندلسية.
تعد مدينة سلا طيلة التاريخ الإسلامي نقطة عبور مهمة بين مدن وعواصم
إسلامية حكمت المغرب، مثل فاس ومراكش. وبفضل وجود مرسى على سواحل المدينة،
فقد غدت بذلك مركزا للتبادل التجاري بين المغرب وأوروبا، إلى حدود القرن
التاسع عشر الميلادي.
هذا تاريخيا
أما الآن فمدينة سلا تقف على عتبات نهضة أخرى مرتقبة بعد الانتهاء من
أشغال تهيئة ضفتي واد أبي رقراق حيث ستنشأ العديد من المركبات السياحية
التي ستعيد لهذه المدينة حقها.
لتزور مدينة سلا حاليا تكفيك ساعة واحدة للتجول في مختلف آثارها و معالمها السياحية التاريخية
سأحاول من خلال الموضوع أخذكم في جولة قصيرة لهذه المدينة العريقة الضاربة في القدم.
إذا كنت بالعاصمة الرباط فتستطيع الوصول لمدينة سلا عبر القطار في 5 دقائق بعشرة دراهم فقط
أو عبر السيارة أو التكاسي الكبيرة مرورا بالقنطرة الحسنية و هو الجسر
الرابط بين المدينتين و يشهد يوميا مرور 350 ألف مواطن هذا الجسر الذي
سيتم تجديده بالكامل في إطار مشروع أبي رقراق

كما تستطيع استعمال القارب أو الفلوكة كما يطلق عليه السلاويون

سكان سلاويون يتوجهون لمدينة الرباط عبر القارب (الفلوكة) و هي وسيلة نقل
قديمة لازالت محافظة على وجودها رغم تطور وسائل النقل و الثمن جد بسيط
درهم و نصف فقط

عندما ستصل إلى مدينة سلا ستجد في استقبالك السور التاريخي الذي يحيط
بالمدينة بأكملها , هذا السور الذي تخترقه عدة أبواب لكل باب منها تسميته :

باب المريسة و سمي بهذا الإسم نظرا لأن المياه
كانت تغمر هذا المكان و كانت السفن ترسي عند هذا الباب و هو يعتبر من أقدم
الأبواب بالمدينة و يستغل الآن في بعض الأنشطة الثقافية التي تنظم في إطار
مهرجان المدينة أو مهرجان سينما المرأة
و من أشهر الأبواب بمدينة سلا باب بوحاجة , باب شعفة , باب سبتة , و
الكثير من الأبواب التي تحيط بالمدينة حيث كانت تقفل عند اقتراب أذان
المغرب حماية للمدينة .

باب شعفة

باب سبتة و سمي بذلك لأن الذاهب إلى مدينة سبتة انطلاقا من مدينة سلا كان لابد أن يمر عبر هذا الباب
من أشهر المآثر التاريخية بالمدينة المدرسة المرينية التي شيدها السلطان
أبو الحسن علي بن السلطان أبي سعيد المريني و سأفرد تقريرا خاصا و مفصلا
حول هذه المعلمة التاريخية مستقبلا بإذن الله .
لابد للزائر لمدينة سلا أن يستوقفه المسجد الأعظم
هذا المسجد الذي شيد عام 420 هجرية اي منذ أكثر من ألف عام و لاظل شاهدا رغم قساوة الزمن
و الظروف الطبيعية و الآن المسجد يشهد إصلاحات جذرية

صومعة المسجد الأعظم يبلغ ارتفاعها حوالي العشرين مترا و هو يعادل في ذلك مساحة قاعدته المربعة

صحن المسجد حيث توجد ساعتان إحداهما شمسية و الأخرى قمرية و نشاهد روعة
الفسيفساء الذي ظل محافظا على طابعه رغم مرور العديد من القرون

المحراب و بجانبه منبر خطبة الجمعة الذي يتم اخراجه و إدخاله كل جمعة عبر سكة مصنوعة بدقة وعناية

ثريا مغربية تقليدية صنعت بفاس و نجد هذا الشكل في أغلب المساجد و القصور و الدور القديمة
بالقرب من المسجد الأعظم يوجد ضريح الولي الصالح عبد الله بن حسون و هو رجل اشتهر بالصلاح
و الوقار في زمنه

ضريح الولي الصالح سيدي عبد الله بن حسون
هذا الضريح الذي يشتهر حفدته الآن بتنظيم موسم دور الشموع أيام ذكرى المولد النبوي

صورة قبل انطلاق الموكب الذي يحمل الشموع حيث سيمر الموكب بمختلف أحياء مدينة سلا
في المقابل للضريح يلوح لك من قريب المحيط الأطلسي بمياهه الصافية حيث
تستطيع مشاهدة صفاء المياه رغم وجود السور المريني الذي شكل حماية للمدينة
قديما من مختلف الهجمات البحرية

كما يوجد بالقرب منه البرج الركني حيث مكان حراس المدينة و الان أصبح متحفا لبعض الأدوات الحربية القديمة التي اشتهر بها قراصنة سلا

باب البرج

صورة من أعلى البرج و يلاحظ مكان وضع المدافع أصبح شاغرا بعد أن تم إدخالها للمتحف

الرياحات و هي عبارة عن نوافذ كبيرة نوعا ما توجد بأعلى الصور و تسمح بدعالم الريح و الهواء
ليس بمدينة سلا الكثير من المركبات السياحية حاليا نظرا لقربها من الرباط
حيث لا نكاد نذكر سوى مركب الداوليز الذي يوجد به فندق و مطعم و بعض
المقاهي و قاعة سينما

إضافة إلى ماجيك بارك الخاص بالأطفال
يمكن لعشاق الشاطئ التوجه لشاطي مدينة سلا أو شاطئ الأمم أو إحدى الشواطئ
الأخرى القريبة و التي يصعب حصرها لكن يبقى أشهر شواطء المنطقة هما شاطئ
سلا و شاطئ الأمم

شاطئ سلا الذي لن يبقى طويلا على حاله حيث سيتم تغيير شكله بسبب أشغال تأهيل ضفتي أبي رقرارق
عندما تذكر مدينة سلا فإنك تذكر العلم و العلماء
فسلا تشتهر و منذ القدم باحتضانها للعلماء من كل صوب فقد حل بها لسان
الدين ابن الخطيب و سكن بها مدة طويلة و دفن زوجته ببيته بدرب الشماخ
بالمدينة القديمة و مسكنه لازال معروفا إلى الآن
كما اهتم سكان سلا بالكتب و أسسوا المكتبات الخاصة والعامة و من أشهرها
على الاطلاق الخزانة الصبيحية التي حبسها المرحوم محمد الصبيحي و لازالت
لحد الآن تحتضن آلاف الكتب النفيسة و هي مفتوحة في وجه العموم من الطلبة و
الباحثين
الخزانة الصبيحية من أشهر المكتبات بسلا و المغرب


منظر غروب الشمس على ضفة واد أبي رقراق

مدن المغرب المغرب  --------



مدينة الرباط ...!

يرجع تاريخ مدينة الرباط إلى فترات تاريخية مختلفة، إلا أن التأسيس الأولي
للمدينة يعود إلى عهد المرابطين الذين أنشأوا رباطا محصنا ، ذلك أن هاجس
الأمن كان أقوى العوامل التي كانت وراء هذا الإختيار ليكون نقطة لتجمع
المجاهدين، ورد الهجومات البورغواطية.
خلال العهد الموحدي عرفت المدينة إشعاعا تاريخيا وحضاريا، حيث تم تحويل
الرباط (الحصن) على عهد عبد المومن الموحدي إلى قصبة محصنة لحماية جيوشه
التي كانت تنطلق في حملات جهادية صوب الأندلس.
وفي عهد حفيده يعقوب المنصور، أراد أن يجعل من رباط الفتح عاصمة لدولته،
وهكذا أمر بتحصينها بأسوار متينة. وشيد بها عدة بنايات من أشهرها مسجد
حسان بصومعته الشامخة. وفي القرن الرابع عشر بدأت الرباط تعرف اضمحلالا
بسبب المحاولات المتتالية
للمرنيين للاستيلاء عليها. وإنشاؤهم لمقبرة ملكية بموقع شالة لخير دليل على ذلك.

وفي عهد السعديين 1609 سمح للمسلمين القادمين من الأندلس بالإقامة
بالمدينة، فقاموا بتحصينها بأسوار منيعة والتي ما زالت تعرف بالسور
الأندلسي. وفي هذا العهد تم توحيد العدوتين (مدينة الرباط وسلا) تحت حكم
دويلة أبي رقراق، التي أنشأها الموريسكيون. ومنذ ذلك الحين اشتهر مجاهدوا
القصبة بنشاطهم البحري، وعرفوا عند الأوربيين باسم "قراصنة سلا" وقد
استمروا في جهادهم ضد البواخر الأوربية إلى غاية سنة 1829.

شالة بقيت شالة مهجورة منذ القرن الخامس حتى القرن العاشر الميلادي حيث
تحول الموقع إلى رباط يتجمع فيه المجاهدون لمواجهة قبيلة برغواطة. لكن هذه
المرحلة التاريخية تبقى غامضة إلى أن اتخذ السلطان المريني أبو يوسف يعقوب
سنة 1284م من الموقع مقبرة لدفن ملوك وأعيان بني مرين حيث شيد النواة
الأولى لمجمع ضم مسجدا ودارا للوضوء وقبة دفنت بها زوجته أم العز.

حضيت شالة على عهد السلطان أبي الحسن باهتمام بالغ. أما ابنه السلطان أبو
عنان فقد أتم المشروع، فبنى المدرسة شمال المسجد والحمام والنزالة وزين
أضرحة أجداده بقبب مزخرفة تعتبر نموذجا حيا للفن المعماري المتميز لدولة
بني مرين. تراجعت شالة مباشرة بعد قرار المرينيين بإعادة فتح مقبرة القلة
بفاس، فأهملت بناياتها، بل وتعرضت في بداية القرن الخامس عشر الميلادي
للنهب والتدمير لتحتفظ بقدسيتها العريقة وتعيش بفضل ذكريات تاريخها القديم
على هامش مدينة رباط الفتح ، وتصبح تدريجيا مقبرة ومحجا لساكنة المنطقة،
بل معلمة تاريخية متميزة تجتذب الأنظار.

في القرن الرابع عشر الميلادي (1339) أحيط الموقع بسور خماسي الأضلاع مدعم
بعشرين برجا مربعا وثلاث بوابات أكبرها وأجملها زخرفة وعمارة الباب
الرئيسي للموقع المقابل للسور الموحدي لرباط الفتح. أما داخل الموقع فقد
تم تشييد أربع مجموعات معمارية مستقلة ومتكاملة تجسد كلها عظمة ومكانة
مقبرة شالة على العهد المريني.

ففي الزاوية الغربية للموقع ترتفع بقايا النزالة التي كانت تأوي الحجاج
والزوار. وفي الجزء السفلي تنتصب بقايا المقبرة المرينية المعروفة
بالخلوة، والتي تضم مسجدا ومجموعة من القبب أهمها قبة السلطان أبي الحسن
وزوجته شمس الضحى، والمدرسة التي تبقى منارتها المكسوة بزخرفة هندسية
متشابكة ومتكاملة وزليجها المتقن الصنع نموذجا أصيلا للعمارة المغربية في
القرن الرابع العاشر.

في الجهة الجنوبية الشرقية للموقع يوجد الحمام المتميزبقببه النصف دائرية،
التي تحتضن أربع قاعات متوازية: الأولى لخلع الملابس والثانية باردة
والثالثة دافئة و الرابعة اكثر سخونة.

أما حوض النون، فيقع في الجهة الجنوبية الغربية للخلوة وقد كان في الأصل
قاعة للوضوء لمسجد أبي يوسف، وقد نسجت حوله الذاكرة الشعبية خرافات
وأساطير جعلت منه مزارا لفئة عريضة من ساكنة الرباط ونواحيها.

السور الموحدي شيد هذا السور من طرف السلطان يعقوب المنصور الموحدي، حيث
يبلغ طوله 2263م، وهو يمتد من الغرب حتى جنوب مدينة الرباط، ويبلغ عرضه
2.5م وعلوه 10 أمتار وهذا السور مدعم ب 74 برجا، كما تتخلله 5 أبواب ضخمة
(باب لعلو، باب الحد، باب الرواح، وباب زعير).

السور الأندلسي شيد على عهد السعديين من طرف المورسكيين، يقع على بعد21م
تقريبا جنوب باب الحد، ليمتد شرقا إلى برج سيدي مخلوف، وهو يمتد على طول
2400م. وقد تم هدم جزء من هذا السور 110م بما فيه باب التبن، والذي يعتبر
الباب الثالث لهذا السور مع باب لبويبة وباب شالة. وهو على غرار السور
الموحدي مدعم بعدة أبراج مستطيلة الشكل تقريبا، ويبلغ عددها 26 برجا،
وتبلغ المسافة بين كل برج 35 مترا.

قصبة الأوداية كانت الأوداية في الأصل قلعة محصنة، تم تشييدها من طرف
المرابطين لمحاربة قبائل برغواطية، ازدادت أهميتها في عهد الموحدين، الذين
جعلوا منها رباطا على مصب وادي أبي رقراق، وأطلقوا عليها إسم المهدية. بعد
الموحدين أصبحت مهملة إلى أن استوطنها الموريسكيون الذين جاءوا من
الأندلس، فأعادوا إليها الحياة بتدعيمها بأسوار محصنة.

وفي عهد العلويين عرفت قصبة الأوداية عدة تغييرات وإصلاحات ما بين
ســــــــنة (1757-1789)، وكذلك ما بين سنة (1790 و 1792). وقد عرف هذا
الموقع تاريخا متنوعا ومتميزا، يتجلى خصوصا في المباني التي تتكون منها
قصبة الأوداية. فسورها الموحدي وبابها الأثري (الباب الكبير) يعتبران من
رموز الفن المعماري الموحدي. بالإضافة إلى مسجدها المعروف بالجامع العتيق،
أما المنشآت العلوية فتتجلى في الأسوار الرشيدية، والقصر الأميري الذي يقع
غربا وكذلك منشئتها العسكرية برج صقالة.


مسجد حسان يعد واحدا من بين المباني التاريخية المتميزة بمدينة الرباط
التي تقع عليها عين الزائر، شيد من طرف السلطان يعقوب المنصور الموحدي،
كان يعتبر من أكبر المساجد في عهده. لكن هذا المشروع الطموح توقف بعد
وفاته سنة 1199، كما تعرض للاندثار بسبب الزلزال الذي ضربه سنة 1755م.
وتشهد آثاره على مدى ضخامة البناية الأصلية للمسجد، حيث يصل طوله 180 مترا
وعرضه 140 مترا، كما تشهد الصومعة التي تعد إحدى الشقيقات الثلاث لصومعة
الكتبية بمراكش ، والخيرالدا بإشبيلية على وجود المسجد وضخامته. هي مربعة
الشكل تقف شامخة حيث يصل علوها 44 مترا، ولها مطلع داخلي ملتو، يؤدي إلى
أعلى الصومعة ويمر على ست غرف تشكل طبقات. وقد زينت واجهاتها الأربع
بزخارف ونقوش مختلفة على الحجر المنحوت وذلك على النمط الأندلسي المغربي
من القرن الثاني عشر.
مدينة الجديدة - المغرب

تعد مدينة الجديــدة من أجمل المدن الساحلية المغربيــة، و هي شبه جزيرة
محاطة بالحر من كل نواحيها باستثناء الشرق ذلك أن موقعها الجغرافي على
المحيط الأطلسي واعتدال مناخها وشواطئها الخلابة جعلها مركزا للاصطياف ذا
شهرة واسعة. أهم شواطئها: "دوفيل"، "سيدي بوزيد" و"الحوزية". كما تتمتع
المدينة بمآثر عمرانية تاريخية تعود إلى القرن السادس عشر، أبرزها
"المدينة البرتغالية" والميناء. وتنعقد بها عدة مواسم أشهرها موسم "مولاي
عبد الله أمغار" الذي يتضمن أنشطة متنوعة : الرقصات الفلكلورية ولعبة
الصقور وبالخصوص لعبة "التبوريدا" (لعبة الخيالة التي تنتهي بإطلاق
النار/البارود من البنادق) التي تحظى بشعبية كبيرة وتكون مناسبة فريدة
بالنسبة للفرسان لإبراز مهاراتهم في ركوب الخيل وفي استعمال البنادق
النارية. كما أنه تو إنشاء أكبر قرية سياحية بأفريقيا بهذه المدينة في إحد
شواطئها الجميلة (الحوزية).
هذه المدينة العريقة حملت عدة أسماء، فالرومان أطلقوا عليها اسم
"روزيبيس"، حسب ما حكاه "بتوليميوس" عن رحلته لغرب إفريقيا. وفي القرن
السادس عشر، احتل البرتغاليون المنطقة لأهمية موقعها الاستراتيجي على
الساحل الغربي وشيدوا بها، سنة 1506 قلعة ومدينة سموها "مازكان". ولم
يتمكن السلطان العلوي سيدي محمد بن عبد الله من تحريرها إلا سنة 1769 بعد
حصار طويل. لكن البرتغاليين قاموا بتفجير عدة قنابل مع مغادرتها فتهدمت
معظم بناياتها. وظلت مهجورة و سميت ب "المهدومة" إلى أن أمر السلطان مولاي
عبد الرحمن بترميمها وإعادة بنائها سنة 1832 وأطلق عليها بعد ذلك اسم
"الجديدة".
وبعد فرض "الحماية" الفرنسية على المغرب سنة 1912، حملت المدينة من جديد
اسم "مازكان"، ووصفها الجنرال "ليوطي" (أول حاكم فرنسي على المغرب)
بـ"دوفيل المغرب". واستعادت المدينة اسم "الجديدة" إثر استقلال البلاد.
هذه المكانة التاريخية ومميزاتها العمرانية هي التي سمحت لهذه المدينة
الجميلة أن تسجل ضمن التراث البشري الدولي من قبل منظمة "اليونسكو" هذه
السنة. هذا التكريم من شأنه ان يعطي دفعة للتنمية السياحية للمدينة وجهتها
"دكالة"، لأنه سيمكن المدينة من توسيع آفاق التبادل الثقافي مع فعاليات
دولية متعددة. كما أنها تحتضن الصالون الدولي للحصان و الذي يشارك فيه
الكثير من الدول العربية و الأجنبية.
والجدير بالذكر أن الخطة العشرية لتنمية السياحة بالمغرب، التي ترمي إلى
جلب 10 ملايين سائح في أفق سنة 2010، اختارت مدينة الجديدة ضمن المراكز
الاصطيافية الشاطئية الرئيسية، إلى جانب "تاغزوت" والسعيدية والصويرة
والعرائش والشاطئ الأبيض. وتم التوقيع في تموز/يوليو الماضي على اتفاقية
بين المغرب ومجموعة "كيرزنير" ترمي إلى إنشاء مركز سياحي كبير تحت اسم
"مازكان"، يمتد على مساحة 500 هكتار.


مدن المغرب المغرب  22482.imgcache
مدن المغرب المغرب  332035111



مدن المغرب المغرب  Fe392ed2b965e7603313be5f3a83760a
مدن المغرب المغرب  13
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
toto lino303
مستشاراداري
مستشاراداري
toto lino303

ذكر
عدد المساهمات : 3060
مدن المغرب المغرب  7aV76083
الدولة : مصر
وسام القلم المميز
تاريخ التسجيل : 27/12/2010
العمر : 37
الوسام الذهبى
الموقع : الإسكندريه
مزاجى : مدن المغرب المغرب  665449037
المهنة : مدن المغرب المغرب  Collec10

مدن المغرب المغرب  Empty
مُساهمةموضوع: رد: مدن المغرب المغرب    مدن المغرب المغرب  I_icon10الأحد 15 مايو - 11:23

شكرا لك على المعلومات القيمه


مدن المغرب المغرب  Zsj81083
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابنت سنا مصر
مشرفة
مشرفة
ابنت سنا مصر

انثى
عدد المساهمات : 1465
مدن المغرب المغرب  7aV76083
الدولة : مصر
تاريخ التسجيل : 06/07/2013
العمر : 20
الموقع : ادكو مدينه النجوووووووووووم
مزاجى : مدن المغرب المغرب  665449037
المهنة : مدن المغرب المغرب  Pharma10

مدن المغرب المغرب  Empty
مُساهمةموضوع: رد: مدن المغرب المغرب    مدن المغرب المغرب  I_icon10الأحد 18 أغسطس - 12:39

جزاك الله الفردوس الاعلي


لا شماته في الموت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مدن المغرب المغرب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سنا مصر :: المنتديات الوطنية :: بلادنا بكل اللغات-
انتقل الى:  
الساعة الأن بتوقيت (مصر)
جميع الحقوق محفوظة لـسنا مصر
 Powered by ®https://snamasr.ahlamontada.com
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010