سنا مصر
أهلاً بك زائرنا الكريم فى منتداك سنا مصر
لو كنت هاوى ... لو كنت غاوى .....لو كنت ناوى

تعالى .............شاركنا .......رسالتنا
عقل صافى ....قلب دافى....مجتمع راقى


سنا مصر
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

سنا مصر

منتدى اجتماعي ثقافي تعليمي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
ادارة المنتدى : ترجو كل مَن لديه مواد علمية أوتعليمية أن يشارك بها وله جزيل الشكر
مرحبا يا لغتنا العربية المجنى عليها 060111020601hjn4r686 وليد السيد راضي لغتنا العربية المجنى عليها 060111020601hjn4r686 نشكر لك إنضمامك الى أسرة منتدى سنا مصر ونتمنى لك المتعة والفائدة
أستغفر الله استغفاراً أرقى به بفضل الله و رحمته إلى درجات الأوابين


 

 لغتنا العربية المجنى عليها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المهاجرة
vip
vip
المهاجرة

انثى
عدد المساهمات : 1200
لغتنا العربية المجنى عليها 7aV76083
الدولة : مصر
تاريخ التسجيل : 28/12/2010
مزاجى : لغتنا العربية المجنى عليها 665449037
المهنة : لغتنا العربية المجنى عليها Unknow10

لغتنا العربية المجنى عليها Empty
مُساهمةموضوع: لغتنا العربية المجنى عليها   لغتنا العربية المجنى عليها I_icon10الخميس 30 يونيو - 17:15

الغيور
علي اللغة العربية في بلادنا يحزن لما آلت إليه هذه اللغة من ضعف وهوان
علي ألسنة الناطقين والكاتبين بها من العرب وبخاصة المصريين وقد ساهم
الجميع.. التعليم والإعلام والثقافة في إضعاف اللغة العربية وتغريبها في
بلادنا حتي أصبحت الأخطاء اللغوية. كتابة ونطقا. نحوا وصرفا بالغة الشناعة
وصادمة لكل من يعتز بها ويعشقها.

ومما يؤسف له أن
اللغة العربية لم تضعف علي ألسنة وكتابات المتعلمين فقط بل امتد الضعف
أيضا إلي الكثيرين من الكتاب والصحفيين والمثقفين وحاملي شهادات الدكتوراه.


لقد
لعب التعليم الدور الأساسي في ضعف اللغة العربية وضعف كل المواد الدراسية
الأخري. والكل يدرك أحوال التعليم المصري الآن ابتداء من مرحلة التعليم
الأساسي مروراً بالمرحلة الثانوية وانتهاء بالمرحلة الجامعية فالمدرسة لم
يعد لها وجود حيث إن المدرس والتلميذ غائبان عنها ويلتقيان سويا في الدروس
الخصوصية التي تحقق للطرفين غرضهما.. المدرس للحصول علي الموارد المالية
وللتلميذ للحصول علي المعلومات التي توفر له فرص النجاح في المواد الدراسية
وليس النجاح في التعليم ناهيك عن المناهج التعليمية وطرق التدريس - إن
وجدت - العقيمة القائمة علي الحفظ والتلقين وليس الفهم والاستيعاب والتعليم
الجامعي ليس أفضل حالاً مما سبقه حيث أصبحت الدروس الخصوصية هي الوسيلة
الناجعة للنجاح.

ساهم
الإعلام المصري المرئي والمسموع والمقروء في تغريب اللغة العربية
والاستهانة بها ونظرة إلي شاشة التليفزيون المصري الرسمي نجد أنه يطلق
اسماءً أجنبية علي كثير من برامجه وكأن اللغة العربية لا تفي بالمعني
والمقصود كما أن المذيعين والمذيعات يرددون العديد من المفردات والكلمات
الأجنبية خلال البرامج والحوارات المختلفة اعتقاداً منهم أن ذلك يعزز من
مكانتهم الإعلامية والثقافية وكأن الشاهد علي دراية تامة بتلك الكلمات
الأجنبية وقديما علمونا في كلية الإعلام أنه إذا تحدث ضيف البرنامج بلفظ
أجنبي سارع بترجمته أو علي الأقل أطلب من ضيفك ترجمته للعربية فهل اختلفت
دراسة الإعلام هذه الأيام؟ وما ينطبق علي التليفزيون نجده في الاذاعة
المصرية التي تخففت من وقارها بعض الشيء عدا إذاعة "القرآن الكريم" التي
تعد حائط الصد الأخير للحفاظ علي اللغة العربية في الإعلام المصري.

لعبت
الصحافة دورا ملموسا في تغريب اللغة العربية وإهانتها وذلك عن طريق العديد
من الأخطاء التي تقع فيها ومنها علي سبيل المثال وليس الحصر.. غياب
المراجع اللغوي الكفء الذي يكتشف الخطأ بحاسته قبل علمه - تجاهل الأخطاء
اللغوية في الإعلانات وعدم تصحيحها أو التوجيه بذلك - نشر الكثير من
الإعلانات باللغات الأجنبية للجمهور العربي.. وإن كان ذلك من حق المعلن فمن
حق القاريء العربي معرفة ما ينشر في صحافته العربية باللغات الأخري.

غابت
الثقافة الجادة بمفهومها الشامل عن القاريء العربي الذي يعد من أقل شعوب
العالم قراءة واطلاعا واشترك الاثنان.. الثفافة والقاريء في تهميش اللغة
العربية.. فقد عجزت الثقافة عن تقديم الجيد والشيق للقاريء باسعار في
متناول يده ولولا نشاط "مكتبة الأسرة" لفقد القاريء صلته بالقراءة والمعرفة
والقاريء اتجه إلي التقاط المعرفة والمعلومات من الشبكة العنكبوتية وتعامل
معها بلغة عربية ركيكة وبلغة "غريبة" أحيانا هي عربية بحروف انجليزية
مدخلاً الأرقام الحسابية بديلاً لبعض الحروف غير الموجودة في اللغة
الانجليزية.

لقد
حزنت أشد الحزن عندما قرأت مقالة صغيرة لحامل دكتوراة حيث وجدت فيها أكثر
من أربعة أخطاء لغوية وليست مطبعية وتساءلت مع نفسي: كيف يكون حال طالب
الثانوية العامة؟

لقد بات الخطر يهدد اللغة العربية.. فهل يتنبه القائمون علي أمرها لهذا الخطر وهل يدركونه وهل أعدوا العدة لمواجهته؟ لا أعتقد.

هذا المقال بقلم رمزي الطويل
المصدر : جريدة الجمهورية 22/3/2010 م


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


لغتنا العربية المجنى عليها 7yoxbpi
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ليس زمنى
 
 
ليس زمنى

انثى
عدد المساهمات : 1386
لغتنا العربية المجنى عليها 7aV76083
الدولة : مصر
تاريخ التسجيل : 18/04/2011
مزاجى : لغتنا العربية المجنى عليها 665449037

لغتنا العربية المجنى عليها Empty
مُساهمةموضوع: رد: لغتنا العربية المجنى عليها   لغتنا العربية المجنى عليها I_icon10الجمعة 1 يوليو - 18:44

جزاكِ الله الفردوس الأعلى


لغتنا العربية المجنى عليها SrA81116
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
adhammorad
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات
adhammorad

ذكر
عدد المساهمات : 3110
لغتنا العربية المجنى عليها 7aV76083
الدولة : مصر
النواية الحسنه
تاريخ التسجيل : 27/06/2011
الوسام الذهبى
مزاجى : لغتنا العربية المجنى عليها 665449037
المهنة : لغتنا العربية المجنى عليها Unknow10

لغتنا العربية المجنى عليها Empty
مُساهمةموضوع: رد: لغتنا العربية المجنى عليها   لغتنا العربية المجنى عليها I_icon10الجمعة 1 يوليو - 18:49

موضوع رائع جدااااااااااااا
كل الشكر لكى


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]لغتنا العربية المجنى عليها Puy99735

لغتنا العربية المجنى عليها Pn899786

الدنيا لاتاتى على مقاس قلوبنا اما ان تضيق؟

فــ تجبرنا على التنازل عن كثير من الاشياء الثمينه؟  
 
او ان تكبر فـــ نضيع ونتوهـ ونفقد الكثير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لغتنا العربية المجنى عليها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سنا مصر :: المنتديات التعليمية :: لغتنا العربية-
انتقل الى:  
الساعة الأن بتوقيت (مصر)
جميع الحقوق محفوظة لـسنا مصر
 Powered by ®https://snamasr.ahlamontada.com
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010